أخبار العالم

معجزة الخلق: الجنين يتتعلم لغته الأصلية فــي رحم الأم

معجزة الخلق: الجنين يتتعلم لغته الأصلية فــي رحم الأم

تظهر دراسة علمية حديثة نشرت فــي مجلة “Science Advances” أنه الفرضيات الماضية التــي تشير إلــى أنه الأطفال يبدأون فــي تتعلم اللغة بعــد الولادة قد تم نفــيــها. أجريت الدراسة فــي مركز علم الأعصاب بجامعة بادوفا فــي إيطاليا، جدير بالذكر استخدم الباحثون تخطيط كهربية الدمـــاغ (EEG) لفحص 33 طفلًا حديث الولادة مـــن فرنسا، وكانت أعمـــارهم تصل إلــى خمسة الأيام.

أثناء تلاوة قصة خيفيه للرضع يتم استخدام لغات مختلفة مثل الفرنسية والإسبانية والإنجليزية، قام الباحثون بقياس نشاط أدمغتهم. وباستناد إلــى نتيجة الدراسة، تبين أنه الرضع يكتسبون مهارات لغوية قبل ولادتهم.

كشفت دراسة أنه رد فعل الأطفال الحديثي الولادة يحدث أكثر قوة تجاه اللغة الفرنسية، لغتهم الأم. هذا الاكتشاف ظهر حتى عندمـــا كان القارئ للحكاية ليس الأم بشكـــل محدد، بل شخص آخر. وفقًا لتقرير مـــن دويتشه فــيالية.

أظهرت الأبحاث أنه تجد هناك نشاطًا دمـــاغيًا أكثر فعفيه لدى الأطفال الحديثي الولادة بعــد سمـــاعهم للجمل الفرنسية مقارنةً بلغات أخرى، ممـــا يشير إلــى أنه الأطفال يستجيبون للغتهم الأم بشكـــل أكبر حتى بعــد الاستمـــاع لشخص آخر يقرأ اليةم. وهذا يشير إلــى أنهم يقومون بمعالجة كل المعلومـــات بشكـــل أشهر، حتى إذا كان ذلك يحصل ببدون وعي مـــن جانبهم، وفقًا للباحثين.

أحد أعضاء فريق محاولة البحث أشار إلــى أنه حتى إذا كان الأطفال الحديثي الولادة لا يفهمون معنى اللغة، إلا أنه الاستخراج الأولية بالإيقاع والأصوات والتركيب الصوتي تعتبر ميزة مهمة فــي تتعلم اللغة لاحقًا.

تطور حاسة السمع لدى الجنين يبدأ تقريبًا مـــن الأسبوع الرابع والعشرين مـــن الحمل. يُنصح الباحثون بأنه تتحدث الأم الحامل إلــى جنينها وأنه تعزف الموسيقى الية بين الحين والآخر، ممـــا يمكن أنه يحدث الية تأثير إيجابي علــى تطور حاسة السمع.

اكتشاف مثير.. اليةة يستخدم الجنين طمع الأب للحصول علــى الغذاء مـــن أمه؟

أفادت دراسة حديثة بتوصاليةا إلــى اكتشاف مثير حول سلوك الجنين فــي رحم الأم، جدير بالذكر أظهرت أنه الجنين يستخدم جينًا “طمـــاعًا” ورثه مـــن الأب للحصول علــى غذاء إضافــي مـــن الأم، ممـــا قد يشرح شراهة بعض الحوامل للطعام.

فــي جامعة كامبريدج، اكتشف العلمـــاء أنه الجنين يتحكم فــي العملية التمثيل الغذائي للأم. بينمـــا يسعى جسد الأم للحفاظ علــى صحة الطفل، يحتاج الجنين فــي الظل نفسه إلــى الاحتفاظ بكميات كافــية مـــن الجلوكوز والدهـــون لضمـــان استعداده للولادة والرضاعة، وفقًا لتقرير مـــن مصدر “إندبندنت”.

تعلق أمـــاندا سفروتسي بيري، أستاذة فسيدخوليا الجنين والمشيمة، وزميلة فــي كـــلية سانت جون، علــى هذا الاكتشاف قائلة: “إنه أول دليل مباشر علــى أنه الجين الموروث مـــن الأب يوجه الأم لتحويل العناصر الغذائية للجنين”. وأضاف الدكتور ميجيل كونستانسيا، مـــن كـــلية Wellcome-MRC Institute of Metabolic Science، “يحصل تشغيل نظام التحكم عن بعــد للطفل بواسطة جينات يمكن تشغياليةا أو إيقاف تشغياليةا اعتمـــادًا علــى النسخ الجيني، وجينات الأب تميل إلــى التلاعب بالموارد الأمومية لصالح الأجنة لتحقيق نمو أشهر”.

وأشار العلمـــاء إلــى أنه جينات الجنين التــي يسيطر علــىها الأب تعزز نموه، بينمـــا تقلل تلك التــي تسيطر علــىها الأم مـــن نموه. وأوضحت البروفــيسورة سفروزي بيري: “يُعتقد أنه تلك الجينات المأخوذة مـــن الأم والتــي تحد مـــن نمو الجنين هي وسيلة للأم لضمـــان بقاء الطفل علــى قيد الحياة

دراسة علمية حول تتعلم اللغة قبل الولادة

Science Advances

تخطيط كهربية الدمـــاغ (EEG)

استجابة الرضع للغة الفرنسية

نشاط دمـــاغي للأطفال حديثي الولادة

تأثير اللغة الأم علــى التفاعل اللغوي المبكر

قدرات الرضع فــي معالجة كل المعلومـــات اللغوية

تطور حاسة السمع للجنين

تأثير المحيط اللغوي علــى النمو العقلي

مركز علم الأعصاب فــي جامعة بادوفا

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى