أخبار العالم

قمة القاهرة للسلام للبحث عن حلول لوقف إطلاق النار بدولة فلسطين

استضافت مصر مساء امس بالعاصمة الإدارية الحديثة قمة القاهرة للسلام للبحث عن حلول لأنه وقف إطلاق النيران علــى فلسطين ووجود حل للدولتين حول القضية المستمرة لأكثر مـــن مـــائة عام والدفع الية العملية السلام والإستقرار فــي الشرق الأوسط. 

شارك فــي القمة قادة وزعمـــاء 31 دولة بالبالاضافة لذلك 3 مـــنظمـــات دولية كمـــا حرص الإعلام الدولي والعربي علــى المشاركة الواسعه بهذه القمة التــي جأت استجابة لدعوة الرئيس عبد الفتاح السيسى، لمـــناقشة خفض وتيرة التصعيد والعنف فــي قطاع غزة، وخلق مسار للحوار السلمى

 

كـــلمة رؤوساء الدول فــي قمة القاهرة 

 

افتتح الرئيس “عبد الفتاح السيسي” القمة بتوجيه التحيه السادة الحضور لتلبية دعوته وإيجاد حلول حول القضية الفلسطينية قائلاً ” نلتقي حيث اليوم بالقاهرة فــي أوقات صعبة تمتحن إنسانيتنا إن شعوب العالم كـــالية تترقب مواقفنا فــي هذه اللحظة التاريخية الدقيقة اتصالا بالتصعيد العسكري فــي إسرائيل والأرض الفلسطينية 

السيسي : أؤكد للعالم بوضوح ولسان مبين وبتعبير صادق عن إرادة كل أبناء الشعب المصري فرداً فرداً: إن تصفــية القضية الفلسطينية بدون حل العودةل لن يحصل وفــي كـــل الأحوال لن يحصل علــى الأكاونت مصر أبداً 

وخــلال كـــلمته أكد علــى أنه تم الاتفاق مع الرئيس الأمريكي علــى دخول المساعدات الإنسانية إلــى أهالي قطاع غزة ضروري البدء فــي إدراج مساعدات بشكـــل مستدام إلــى غزة ووقف إطلاق النار سنتوافق علــى خارطة الية لخفض التصعيد وإحياء مسار السلام

نرفض تهجير الفلسطيين مـــن غزة إلــى أرضنا فــي سيناء فذلك يعد تصفــية للقضية الفلسطينية.

 

أكد / “الملك الاردني” السبيل الوحيد لمستقبل آمـــن فــي الشرق الأوسط يبدأ بالإيمـــان بأنه حياة الناس متساوية ذات أهمية بالغة والعمل وفق مبدأ الدولتين

ضروري علــى قادة إسرائيل أنه يدركوا أنه الحلول العسكرية لن تجدي وأنه سياسة التطرف ستجلب المزيد مـــن التطرف والعنف

يتوجب الالتزام بقواعد الاشتباك وعدم المساس بالمدنين حتى فــي حالة الحرب

اذا واصلنا السير علــى الية السراع الممتد مـــن اسبوعين لن ينتج إلــى مزيد مـــن الموت واليأس

ان الاحتلال الإسرائيلي يفرض حصار علــى المدنين فــي غزة ويحرمهم مـــن الغذاء والدواء والمساعدات

الاحتلال الإسرائيلي يواصل تجويع وحرمـــان الفلسطينين مـــنذ عقود ولن ينتج عن هذا إلا مزيد مـــن العنف.

اضاف “ملك البحرين” خــلال مشاركته فــي قمة القاهرة ضروري الإفراج عن الأسرى والمحتجزين وابطال المساعدات الإنسانية للشعب الفلسطيني فــي غزة لن يكن تجد هناك استقرار فــي الشرق الأوسط بدون تأمين الحقوق للشعب الفلسطيني الشقيق وتحقيق السلام الشامل 

 

اشاد “رئيس جنوب أفريقيا” بمـــن الضروري العمل علــى وقف الصراع بين فلسطين وإسرائيل، الــذي طال لعقود طويلة ندعو الأمم المتحدة والمجتمع الدولي لدعم العملية السلام وإنشــاء ظروف مواتية للحوار بشأنه القضية الفلسطينية 

أعرب محمود عباس رئيس فلسطين ان “الكيا.ن” الصهيوني استأهدافك آلاف المدنيين والمشافــي وبالمدارس ومراكز الإيواء بدون تمييز ان ضد الحرب الإسرائيلية علــى غزة تنتهك المحرمـــات والقانون الدولي . 

نحذر مـــن عمليات طرد وتهجير الفلسطينيين مـــن غزة والقدس والضفة الغربية.

إن حكومة الاحــ.ـتلال الإسرائيلي لم تسمع نداءاتنا لوقف إطـ.ـلاق النـ.ـار دوامة العنـ.ـف تتجدد كـــل فترة بسبب غياب العدالة وإهمـــال حقوق الفلسطينيين.

ضروري علــى مجلس الأمـــن القيام بمسؤوليته فــي حمـــاية الشعب الفلسطيني.

محمود عباس :نؤكد أنه السلام يالتحــقق بتنفــيذ حل الدولتين وإنهاء الاحتـ,ـلال وحل قضية اللاجئـ,ـين.

نجدد رفضنا قتـ.ـل المدنيين مـــن الجانبين لن نرحل وسنبقى فــي أرضنا. 

كمـــا أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنهطونيو غوتيريش خــلال القمة أنه “حان الظل لإنهاء هذا الكابوس المروع”، فــي إشارة إلــى التصعيد بين حركة حمـــاس واسرائيل والــذي دخل أسبوعه الثالث. وقال إنه لا يمكن حل الصراع إلا بحل الدولتين، واحدة للإسرائيليين والأخرى للفلسطينيين. وحض غوتيريش الطرفــين علــى “وقف إطلاق النار لأسباب إنسانية”، والطلبة باستمرار وعدم تقييد”المساعدات الإنسانية المرسلة إلــى سكان قطاع غزة المحاصر.

قالت :_ وزيرة الخارجية الألمـــانية “أنهالينا بيربوك” خــلال كـــلمتها أمـــام القمة، إن القتال ضد حمـــاس، التــي “لا تتحدث الفلسطينيين”، يتعيين أنه يحدث بأقصى درجات الحرص علــى الوضع الإنساني فــي غزة وإلا سيتعرض لخطر الاانتقالاب لصالح الحركة.  

وقالت الوزيرة إن أهدافك حمـــاس ورعاتها، الــذين يتحدثون “فقط عن أنهفسهم… بلغة الإرهاب فقط”، هـــو التسبب فــي مزيد مـــن التصعيد الإقليمي وهي نتيجة ضروري تجنبهـــا.

وتابعت: “الأمهات والآباء الفلسطينيون فــي غزة الــذين يكاببدون مـــن أجل توفــير مياه الشرب لأطفااليةم لا يتحدثون لغة الإرهاب… القتال ضد حمـــاس ضروري أنه يحصل بأكبر قدر ممكن مـــن الحرص علــى الوضع الإنساني للرجال والسيدات والأطفال الأبرياء فــي غزة.”

الطلبة وزير الخارجية السعودي “فــيصل بن فرحان” المجتمع الدولي بـ”الضغط علــى إسرائيل لوقف الحصار والعمليات العسكرية”، وقال “نمن خلال عن خيبة أملنا مـــن عجز مجلس الأمـــن الدولي عن اتخاذ موقف حيال الأزمة الحفيه حتى حيث اليوم”

وفــي السياق نفسه الطلبة الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط بـ”التوصل إلــى وقف فورى لإطلاق النار ووضع حد للقصف الاسرائيلي ضد أهالي قطاع غزة مـــن المدنيين”. وأكد رفض الجامعة لـ”كافة أنهواع الاستهداف والعنف ضد المدنيين ببدون تمييز .. فكـــل المدنيين متساوون، والنفس البشرية اليةا قدسيتها.”

كمـــا نالطلبة المجتمع الدولي بالتحرك بشكـــل جدي واتخاذ موقف حازم ضد إسرائيل وإلزامها باحترام القانون الدولي الإنساني.. نؤكد علــى تمسك المملـــكة بالسلام اختيارا استراتيجيا من خلال الوقوف مع الشعب الفلسطيني الشقيق لاستالعودةة حقوقه المشروعة وإقامة دولته المستقلة ذات السيادة علــى الأراضي الفلسطينية بحدود عام 1967 وفق قرارات الشرعية الدولية”، مضيفا بأنه بلاده “حرصت مـــنذاندلاع الأزمة عل التشاور والتنسيق مع الأشقاء والشركاء بالمجتمع الدولي ونأمل أنه تسهم هذه القمة فــي تحفــيز تحرك حازم للمجتمع الدولي لإيجاد حل ينهي هذه الأزمة..”أكدت وزيرة الخارجية الكندية ميلاني جولي فــي قمة السبت “حق الفلسطينيين فــي تقرير مصيرهم والــذي يشمل حل إقامة دولتين.”

 

ولي عهد الكويت، الشيخ مشعل الأحمد الصباح بدوره قال بكـــلمته: “نتابع بكـــل ألم استمرار وتصاعد العمليات العسكرية التــي ترتكز بهـــا سلطات الاحتلال الإسرائيلي ضد الفلسطينيين فــي غزة ونشهد العقاب الجمـــاعي الــذي يتعرضون الية بغارات جوية أدت إلــى سقوط آلاف الضحايا الأبرياء.. مأساة الفلسطينيين الإنسانية هي نتيجة عدم سعي المجتمع الدولي لإيجاد حل العودةل وشامل اليةذه القضية والتعامل مع الانتهاكات الإسرائيلية بمعايير مزدوجة”

 

وقال :_ رئيس الحكومة العراقية، محمد شياع السوداني، بكـــلمته: “يتعرض الشعبُ الفلسطيني إلــى العملية إبادة جمـــاعية باستهدافِ المدنيين فــي المجمعاتِ السكنية والكنائس والمستشفــيات.. مجزرة مستشفــي المعمدانية أظهرت الوجه الحقيقي للاحتلال الصهيوني، ونواياه التــي تجاوزت كـــلَّ الخطوط الحمراء.. مـــا يحصل جريمةُ حرب مُكتملة الأركان، بدأت بقتل العُزل وفرض حصار خانق علــى مـــا تبقى مـــن الأحياءِ مـــنهم.. مـــن الصعب أنه نصوّر بالعبارات مـــا يحصل يومياً مـــن أعمـــال فظيعة ومذابح، ودفن للأبرياء تحت أنهقاضِ مـــنازلِهم علــى أرض نزوحهم الأوّل الأيامَ نكبة عام 1948

الرئيس الإمـــاراتي ” الشيخ محمد بن زايد” قال بتدوينة علــى صفحته ببوابة أكس (تويتر سابقا): “شاركت فــي قمة القاهرة للسلام.. فــي ظل الوضع الحرجة التــي تمر بهـــا المـــنطقة، تعمل الإمـــارات مع أشقائها وأصدقائها علــى الوقف الفوري لإطلاق النار، وتوفــير الحمـــاية للمدنيين، وضمـــان ممرات إنسانية آمـــنة لدعم قطاع غزة، وتفادي توسع الصراع مـــا يهدد الاستقرار والأمـــن الإقليميين، وإيجاد أفق للسلام الشامل”. 

 

وقال:_ وكيل لجنة الشؤون العربية بمجلس النواب المصري، أيمـــن محسب، إن قمة القاهرة للسلام بحثت 3 ملفات رئيسية وهي: أولًا وقف إطلاق النار فــي فلسطين بشكـــل فوري، وثانيًا فتـــح ممن خلال رفح لدخول المساعدات الإنسانية لأهالي غزة، وثالثًا الرفض القاطع لتهجير أو نزوع الفلسطينيين، مشيرًا لأهمية عقد القمة باعتبارها بارقة الأمل الوحيدة فــي ظل الصمت الدولي الرهيب تجاه هذه مـــن الأحداث.

وأكد “محسب”، فــي تصريحات لـCNN بالعربية، أهمية نتيجة القمة فــي تشكيل موقف موحد للضغط علــى إسرائيل للوقف الفوري للاعتداءات علــى المدنيين، لافتًا إلــى أبرز آليات الضغط العربي وهي وقف إجراءات التطبيع بين مجموعة مـــن الدول العربية وإسرائيل، وكذلك تعطل المشروعات التنموية المشتركة. 

قال :_ نائب رئيس وزراء عمـــان، إن المـــنطقة تشهد حيث اليوم أزمة خطيرة، تتسبب فــي سقوط آلاف الأطفال والمدنيين وتدمير المساكن والمـــنشآت  والبنية التحتية.

 

 وأكد “نائب رئيس وزراء عمـــان” خــلال كـــلمته بقمة القاهرة للسلام، علــى أنه سلطنة عمـــان ترفض التصعيد العسكري الإسرائيلي علــى قطاع غزة، وتحمل المجتمع الدولي مسئولياته لوقف هذه الحرب وعودة مرة أخرى إلــى مـــنطق العقل سلطنة عمـــان علــى المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته لوقف هذه الحرب وعودة مرة أخرى إلــى مـــنطق العقل والسلم

 

وأكد مـــنسق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة مـــارتن غريفــيث السبت من خلال الأكاونته علــى بوابة “إكس” أنه قافلة المساعدات الأولى التــي دخلت إلــى غزة “ضروري ألا تكون الأخيرة”. وقال فــي بيان نشره: “أثق بأنه العملية إيصال (المساعدات) هذه ستكون بداية جهد مستدام لتوفــير الإمدادات الأساسية مـــن غذاء ومـــاء ودواء ووقود – إلــى سكان غزة، باليةة آمـــنة، غير مشروطة وببدون عوائق”.

واستمر النزاع بين الجانبين بعــد هجوم إرهابي غير مسبوق لحمـــاس علــى الدولة المن خلالية انطلاقًا مـــن قطاع غزة فــي السابع مـــن أكتوبر. 

زر الذهاب إلى الأعلى