قصص وروايات

لعنه ليموسيفــيا ج٣ – أموالي

العهد

#الجزء #الثالث مـــن سلسه لعنه ليموسيفــيا

حاولت ارن كتير عالرقـــم لقيته مقفول ياترى مين الرقـــم دا ويقصد ايه بكـــلمــاته دا معرفش ليه ساعتها الخوف دب فــي قلبي بس كنت تعبت جدا  وعاوزه ارتاح قومت سألت علــى بابا واطمـــنت علــىه وروحت البيت طمـــنت مـــامـــا ودخلت اوضتي فــي دمـــاغي مليون حاجه تعب بابا وشغلي اللي مـــن اول يوم وغبت مـــنه وكملت بموضوع الرساالية الغريبه دي وفــي وسط أفكاري نمت كنت مرهقه جدا ولمـــا صحيت مـــن نومي   لقيت شهاب رانن علــىا ولقيته سايبلي رساالية بيبلغني فــيــها بميالعودة اجتمـــاع مهم بكرا ولازم احضره وعدي حيث اليوم زي مـــابيقولو كدا بحلوه ومره  وجه حيث اليوم المشؤم يوم الاجتمـــاع صحيت بدري وقولت هعدي اطمـــن علــى بابا واروح الشركه وفعلا لبست وخرجت نزلت لبابا ولمـــا وصلت لغرفه بابا لقيت حاجه غريبه جدا لقيت شهاب واقف علــى باب الغرفه ومركز قوي علــى بابا وعمـــال يكـــلم باليةه غريبه مش مفهـــومه شكـــالية كان مريب جدا زي مـــاكنت شايفاه فــي الحلم بالظبط ولمـــا بدأت أقرب مـــنه لقيته بصلي وضحكـــلي ضحكه كـــاليةا غرور زي اللي عاوز يعرفني انه كان شايفني حاولت اتعامل معاه العودةي قولته صباح الخير حضرتك موجود تجد هنا قالي صباح النور يارومـــانسية حببتي انا قولت اطمـــن علــى بابا قبل مـــااروح الشركه مـــاهـــو دا بقى واجب علــىا خلاص ولانتي شايفه ايه
سحر الكـــلمه نساني الرعب اللي حسيته ظلل كـــل الخوف والقلق اللي جوايا وابتسمت ومعرفتش ارد قالي طب بعــد الضحكه الجميالية دي مش يلا بينا علــى الاجتمـــاع انا تجد هنا مـــن بدري وسألت الدكاتره وطمـــنوني علــى حاالية بابا
قولته مـــاشي
ووصلنا الشركه ودخلت مكتبي كنت مبسوطه جدا معقول فعلا بس لا دا مديري وانا فــين وهـــوا فــين معقول فعلا بيرومـــانسية حبني بس فعلا للحظه حسيت بقلبي دق ناحيته  هـــوا دا بقى الرومـــانسية حب مـــن أول نظره ولاايه وضحكت وبعــدها رن الموبايل بصوت رساالية بفتـــح لقيت نفس الرقـــم الغريب بيقولي فــيــها اوعي تحضري الاجتمـــاع دا يساره شوفــي اي اليةه بس متحضريش وخلي بالك علــى نفسك وسطهم.     

اتقلب مذاجي ١٨٠ درجه ورنيت تاني علــى الرقـــم برده مغلق ايه الحيره دي ياربي ومين دا وعاوز مـــني ايه دا عاوز يخوفني يعني ولاايه
ساعتها الباب خبط قولت اتفضل دخل استاذ محمد قالي صباح الخير يااستاذه ساره اسف علــى التدخل بس سألت علــىكي امبارح ملقتش حضرتك موجوده قولت اطمـــن علــىكي قولته مفــيش اسف ولاحاجه ميرسي جدا علــى زوقك واهتمـــامك انا بس والدي تعبان شويه وانشغلت معاه قالي لا الف سلامه أنه شــاء الالية يقوم بالسلامه وطبعا حضرتك جايه عشان الاجتمـــاع
قولته ايوا قالي ممكن اقولك حاجه وتعملياليةا ببدون مـــناقشه لمصلحتك ومهدي صوته وعمـــال يتلفت شمـــال ويمين قولته فــي ايه يااستاذ محمد خير وليه بتتكـــلم كدا قالي اسمعيني بس قولته اتفضل قالي متحضريش الاجتمـــاع
قولته نعم ازاي يعني ايه حكايه الاجتمـــاع دا انت كمـــان فــي ايه ولسه مكملش كـــلمــاته وزي اللي شاف حد مـــن الازاز برا ارتبك جدا وطلع جري طلعت وراه بس وقفت ورا الباب لمـــا لقيت حد بيكـــلم بصوت هادي كدا بيقوالية مش عشان سايبينك تجد هنا وسطينا هتفكر انك ممكن تقواليةا حاجه او استعلمها حاجه احسنلك خليك فــي حالك فتـــحت الباب بسرعه ملقتش اي حد ازاي كدا هتجنن رجعت للمكتب وخلاص الخوف كان ملي قلبي ياترى فــي ايه وايه اللي مش عاوزيني اعرفه ايه الناس المريبه دي  وفجأه الباب خبط لقيت السكرتيره بتبلغني بالاجتمـــاع وبتقولي شهاب بيه مـــنتظر حضرتك فــي قاعه الاجتمـــاعات رحت القاعه ودخلت مكنش فــي اي حد مـــن الموظفــين قولته هـــوا فــين الموظفــين محدش موجود ليه قالي تعالي يساره هيجو كـــاليةم دلظل تعالي تجد هنا جمبي رحت وقعدت جمبه كنت خايفه جدا واضاءه القاعه غريبه لقيته بيقولي مـــالك فــي ايه انتي خايفه كدا ليه والعرق مغرق وشك انتي جمبي اهـــوه متخفــيش مـــن حاجه قولته اخاف مـــن ايه هـــوا فــي ايه ولسه مكملتش كـــلمــاتي وفجأه جدار مـــن جدارن القاعه اتفتـــح وخرج رجاالية كتير لابسين زي بعض بدل سودا وبينهم واحد زي مـــايحدث الكبير بتاعهم لقيته اول مـــادخل شهاب قام وقف وكـــالية اترص علــى ع الجانبين وانحنو للراجل دا حتى شهاب وبعــد كدا أمرهم يقعدوا قعدوا وكـــل دا وانا مبرقه مش قادره حتى اتنفس حاسه اني متخشبه ولقيته بيقولي ازيك يساره عامالية ايه وباباكي عامل ايه دلظل
مردتش علــىه مـــن كتر الصدمه اللي انا فــيــها لقيت شهاب اللي بيفوقني وبيقولي ساره يساره مـــاتردي قولته ارد علــى ايه مين دول وفــي ايه انا عاوزه اطلع مـــن تجد هنا طلعني مـــن تجد هنا رد الراجل وقالي اهدي يساره متخفــيش احنا مش هنأذيكي قولته انت مين وعارفني مـــنين قالي انا مش عارفك بس انا عارف عنك كـــل حاجه قولته انتو مين وعاوز ايه قالي هاستعلمي كـــل حاجه دلظل
بس اهدي الاول حاولت ساعتها اتمـــالك اعصابي وقولته بقولك انتو مين قالي عاوزه استعلمي احنا مين احنا يساره عالم تاني عالم ماستعلميش عنه حاجه احنا حواليكو بس بنختلف عنكو فــي كـــل حاجه واهمها اننا مبنرومـــانسية حبش  الغدر ولاالخيانه  ودا طبعا طبع فــيكو  قولته احنا وانتو انتو مين قالي احنا معاكو بس بنظهر لمـــا بتضطرونا اننا نظهر المهم انا جاي دلظل عشان هنكتب عهد معاكي ولازم تنفذيه بالحرف قولته عهد عهد ايه انا مش هكتب حاجه قالي بصي بقى انا كنت متوقع عنادك دا هـــوا يعني إبراهيم هيجيب ايه غير واحده زيك قولته بابا انت استعلم بابا قالي ابوكي هـــوا سبب اللي انتي فــيــه دلظل دا ولو خايفه علــى اخواتك ومـــامتك لازم تنفذي كـــلمــاتي والإ هيتأذوا وكمـــان باباكي مش هيفوق مـــن الغيبوبه اللي احنا اصلا مدخلينه فــيــها
معرفتش ارد وعنيا بدأت تنزل دموع لوحدها ساعتها شهاب قالي اهدي يساره قولته ابعــد عني متلمسنيش ساعتها سكت وبص فــي الارض رد الراجل وقالي اهدي واسمعيني كويس ساعتها حسيت اني لازم طبعا اسمع هيقول  ايه والا اخواتي وبابا ومـــامـــا هيبقوا فــي خطر  لقيته بيقولي العهد بيقول انك لازم تجوزي شهاب قولته مين لا طبعا مش هجوز حد قالي متقاطعيش كـــلمــاتي انا مش باخد رأيك انتي هتجوزي شهاب وهتخلفــي مـــنه
ومتخفــيش لو علــى اللي فــي البيت محدش هيلاحظ حاجه ودي مهمتنا ودا يشهاب مفتاح القصر بتاعك عشان يليق بعروستنا   ساره ماستعلمش مقامها عندنا ايه ادي المفتاح لشهاب وقاالية احنا هننصرف دلظل واي حديث هنبلغك بيه ومشيو مـــن نفس المكان وبعــدها الجدار رجع تاني زي مكان  ساعتها حسيت كأنه حمل اتشال مـــن علــى قلبي وجسمي كـــالية كان بارد جدا محستش بنفسي اغمى علــىا معرفش حصل بعــد كدا ولمـــا فظل لقيت نفسي علــى سرير فــي بيت غريب ولقيت شهاب قاعد فــي آخر السرير قومت وفضلت اصرخ اصرخ قالي اهدي يساره انا تجد هنا قولته انا فــين ومين جبني تجد هنا قالي انتي فــي بيتك يساره قولته متقولش بيتي  ايه اللي جبني تجد هنا وحصل ايه قالي متخفــيش يساره محصلش حاجه  اطمـــني قولته انا عاوزه امشي مـــن تجد هنا وفضلت اعيط قالي اهدي اهدي بقى يساره واسمعيني انا مش عاوز اعمل حاجه غصب عنك ولا هعمل حاجه مش برضاكي لان يساره برومـــانسية حبك ايوا برومـــانسية حبك ومش عارف الكـــلمه دي هتوصلني لايه ولا هيحصلي بسببهـــا ايه بس غصب عني رومـــانسية حبيتك قولته مدام بترومـــانسية حبني فهمـــني انتو مين وعاوزين مـــني ومـــن اهلي ايه قالي كـــل اللي اقدر اقواليةـــولك انك لازم تسمعي الكـــلمــات يساره عشان خاطر باباكي ومـــامتك واخواتك   قومت وقفت وقولته انا عاوزه امشي لازم امشي مـــن تجد هنا وسبته وجريت وطلعت برا لقيت المـــنظر غريب حتى الشوارع غريبه ومـــنظر القصر دا غريب جدا  طب هروح فــين ولاهروح ازاي……

انتظروا الجزء الرابع

                                                    بقلم :آيه يوسف

زر الذهاب إلى الأعلى