الصحة والجمال

مـــا هـــو الوسواس القهري؟ – Twice

مـــا هـــو الوسواس القهري؟

 يمكن تعريف الوسواس القهريّ (بالإنجليزية: Obsessive Compulsive disorder-OCD) علــى أنهّه أحد الاضطرابات النفسية العقلية التــي قد تُصيب البعض، ويحصلثل بمعاناة المصاب مـــن هـــواجس أو هـــوس الأفكار المرتبط بتكرار أفعال معينة عدة مرات، لدرجة لا يمكنه مقاومتها، بالرغم مـــن أنه مكره علــى ذلك.[١] وفــي الحقيقة لا نستطيع القول إن الإصابة باضطراب الوسواس القهريّ شيء يُشبه العودةة قضم الأظافر أو التفكير بأفكار سلبية بشكـــل دائم، وإنّمـــا يتسبب هذا الاضطراب حقيقةً بتعكير صفو حياة المصاب، وقد يتسبّب بتغيّبه عن فــي المدرسة، أو الجامعة، أو العمل، وكذلك يؤثر فــي علاقاته بشكـــلٍ ملحوظ، ويجعل الشخص يشعر أنهّ تصرفاته خارجة عن سيطرته؛ وذلك لأنهّ المصاب يُدرك أنهّ مـــا يُفكر به ومـــا يقومه ليس بالأمر السليم، ولكنّه لا يملك القدرة علــى التوقف عن التفكير بهذه الاليةة أو التصرف بهذا الشكـــل

 

أنهواع الوسواس القهري فــيمـــا يلي توضيح لأكثر أنهواع الوسواس القهري شيوعًا:

 

 وسواس الترتيب والتنظيم

 ينطوي هذا النوع مـــن الوسواس علــى هـــواجس لدى الشخص حول مـــن الضروري وجود الأشياء بترتيب أو تنظيم معين، بجدير بالذكر تكون فــي مكانهاا السليم، أو يحدث ترتيبهـــا متمـــاثلاً، فعلــى سبيل المثال؛ قد يشعر الشخص بالحاجة إلــى أنه يحدث مكتبه مرتبًا لدرجة مثفيه، أو أنه تكون كل الملصقات علــى علب المؤونة فــي المطبخ موجهة للخارج، وإذا لم يقم بترتيب تلك الأمور سيشعر بالضيق، وستراوده الأفكار حول أنه شخص غير مـــنظم ممـــا قد يسبب الأذى لنفسه ومـــن حوالية.

 وسواس النظافة

 غالبًا مـــا يشعر الأشخاص المصابون بوسواس النظافة بالحاجة إلــى غسل أيديهم باستمرار، وتنظيف كـــل مـــا حواليةم بشكـــل متكرر، كمـــا أنهم يشعرون بالاشمئزاز وعدم الارتياح مـــن رؤية العناصر غير النظيفة حواليةم، ويخشون مـــن انتشار الأمراض؛ سواء بتعريض أنهفسهم أو تعريض غيرهم اليةا من خلال اللمس أو الاقتراب.

 وسواس الشك والتفقد

 يشعر الشخص المصاب بهذا النوع مـــن الوسواس بالقلق المستمر مـــن أنه يحصل أي ضرر نتيجة إهمـــاالية، لذا فهـــو يحرص للتأكد باستمرار مـــن أنه قام بالمهام بشكـــل سليم، فإذا أراد الخروج مـــن المـــنزل، يتأكد مرارًا وتكرارًا مـــن أنه الأبواب مقفلة تمـــامًا، وأنه الموقد مغلق، ويالتحــقق باستمرار مـــن وجود الأموال فــي المحفظة، وقد يضطر للالتحــقق مـــن ذلك عدة مرات أو حتى التحديق فــيــه لفترة طويلة، حتى يشعر بالراحة والأمـــان.

 وسواس الأذى

 يؤدي هذا النوع مـــن الوسواس بالشخص إلــى هـــواجس تدفعه إلــى الخوف مـــن أنه يتسبب بالأذى لأحد أفراد أسرته أو أصدقائه أو أي شخص غريب، ولتهدئة تلك االيةـــواجس يضطر إلــى نفــي ذلك بصوت عالٍ، أو تكرار شيء مـــا ذهنيًا لإبالعودة تلك الأفكار، وبالرغم مـــن أنه تلك الأفكار العنيفة أو الضارة قد تراوده، إلا أنه يرفض تمـــامًا القيام بهذا التصرف؛ لأنه يخالف طبيعته. 

وسواس اجترار الأفكار

 وهـــو نوع مـــن الوسواس الفكري، إذ يعلق فــي رأس الأشخاص المصابين بهذا النوع مـــن الوسواس أفكارًا متعلقة بألغاز فلسفــية أو دينية أو أسئلة لا إجابات اليةا، ويستمرون بالتفكير فــي تلك الأسئلة لدرجة أنهم قد يتجاهلون المسؤوليات الملقاة علــى عاتقهم أثناء محاولتهم محاولة البحث عن إجابات، فــيشعرون بالضيق لعدم وصواليةم لإجابات مقنعة

 

أعراض الإصابة بالوسواس القهري

 يمكن تصنيف الأعراض التــي تظهر علــى المصابين بالوسواس القهريّ إلــى مجموعتين رئيسيتين، وفــيمـــا يلي بيان ذلك: 

االيةـــواجس

 يمكن تعريف االيةـــواجس علــى أنهّها أفكار تُسيطر علــى دمـــاغ المصاب، فتشغالية معظم الظل مُسبّبة تخلّفه عن المـــناسبات الاجتمـــاعية ومؤثرةً فــي حياته بشكـــلٍ ملحوظ، وفــي الحقيقة وجد الباحثون أنهّ معظم الأشخاص يُعانون مـــن بعض االيةـــواجس بين الحين والآخر، ومثال ذلك؛ الخوف علــى سلامة أرومـــانسية حبّائهم، والقلق بشأنه مـــا إن كانوا أدوا واجباتهم بشكـــل سليم، والشعور ببعض المشاعر السلبية، ولكن هذا الأمر غالباً مـــا يحدث مؤقتاً، ولا يؤثر فــي طبيعة حياتهم بشكـــل ملحوظ، فــيستمرّون بممـــارسة أنهشطتهم حيث اليومية.[٣] ولكن يُعاني المصابون بالوسواس القهريّ مـــن مثل هذه المشاعر والمخاوف وااليةـــواجس بشكـــلٍ متكرر للغاية، وقد تمـــنعهم هذه االيةـــواجس مـــن الذهاب إلــى العشــاء مع أصدقائهم مثلاً، وبغير ذلك مـــن الممـــارسات حيث اليومية المعتادة، بالاضافة لذلك إلــى مـــا سبق يمكن بيان بعض الأعراض المُسمّاة بااليةـــواجس فــيمـــا يلي:[٣] الخوف المرتبط بعــدم القيام بأنهشطة معينة؛ كالخوف مـــن إيذاء الآخرين، والخوف مـــن تحّمل مسؤولية أخطاء أو مشاكـــل مـــن الممكن أنه تحدث. االيةـــواجس المرتبطة بالحرص علــى الكمـــال وتمـــام الاستخراج؛ كالقلق مـــن عدم القدرة علــى إجابة أسئلة مـــا، والخوف مـــن النسيان بعض كل المعلومـــات وعدم تذكرها، وعدم القدرة علــى اتخاذ قرار بالاحتفاظ بالأشياء أو التخلص مـــنها. االيةـــواجس الشديدة المرتبطة بالأخلاق المتميزة والسيئة، وكذلك القلق العديد بشأنه ارتكاب الذنوب. االيةـــواجس المرتبطة بالنظافة

السلوك القهريّ

 يمكن تعريف السلوك القهريّ علــى أنهّه أفعال أو أفكار يقوم بهـــا الشخص الــذي يُعاني مـــن الوسواس القهريّ بغرض التخلص مـــن الشق الأول مـــن الأعراض والــذي يحصلثل بااليةـــواجس، وكذلك قد يحصلثل السلوك القهريّ بهروب الشخص مـــن أمـــاكن أو أوضاع تُحفّز لديه تلك االيةـــواجس.[٣] وعلــى الرغم مـــن استخراج المصاب أنهّ مثل هذه السلوكيّات لن تكون إلا حلاً مؤقتاً اليةـــواجسه، إلا أنهّه بسبب غياب الحلول الأخرى، يعمد إلــى هذه السلوكيات القهرية علــى أمل التخلص مـــن االيةـــواجس، وإن كان الأمر لفترة قصيرة، ومـــن الجدير بالذكر أنهّ االيةـــواجس والسلوكيات القهرية تستنزف ظل المصاب وطاقته، ويمكن توضيح هذه السلوكيات بشرح بعض الأمثلة علــىها فــيمـــا يلي:[٣] الإفراط فــي غسل اليدين أو الاستحمـــام أو القيام بأنهشطة تُظهر حرصاً علــى النظافة بشكـــلٍ زائد عن حده؛ كالإفراط فــي تنظيف القطع المـــنزلية كذلك. التفحص الدائم للأمور بشكـــلٍ يزيد عن الحد الطبيعيّ؛ كفحص الجسد للتأكد مـــن سلامته، وتفقد الأمور باستمرار بشكـــلٍ غير طبيعيّ. تكرار القيام ببعض الأمور، كإالعودةة الكتابة مرات ومرات، أو تكرار القراءة، أو تكرار بعض الحركات الجسدية؛ كالرمش مثلاً، أو يمكن أنه يقوم المصاب بتكرار بعض التصرفات للوصول إلــى رقـــم محدد كالقيام بمهمة ثلاث مرات لاقتناع المصاب أنهّ هذا يُشعره أنهّ أداءه سليم وسليم. إالعودةة ترتيب الأشياء، علــى الرغم مـــن أنهّها مرتبة ولا تحتاج إلــى ذلك. الإفراط فــي العبادة لدفع الأذى عن النفس أو الآخرين. العدّ خــلال أداء مهمة معينة للوصول إلــى رقـــم مـــا

 

أسباب الإصابة بالوسواس القهري

 لم يتوصل الباحثون بعــد إلــى الأسباب الدقيقة للإصابة بالوسواس القهري، إلا أنهم يعتقبدون أنه تجد هنالك عدة عوامل تساهم فــي حدوثه، وفــيمـــا يلي أبرزها

 الوراثة

 تشير الدراسات إلــى أنه الأشخاص الــذين لديهم قريب مـــن الدرجة الأولى (أب أو أم أو أخ) مصاب بالوسواس القهري، فهم أكثر عرضة للإصابة به، ويزداد خطر الإصابة إذا كان القريب قد أصيب بالوسواس القهري فــي مرحلة الطفولة أو المراهقة. 

تغيرات فــي الدمـــاغ

 أظهرت بعض الدراسات وجود اختلافات فــي القشرة الدمـــاغية للأشخاص المصابين بالوسواس القهري، كمـــا يرتبط الوسواس القهري ببعض الحالات العصبية التــي تؤثر علــى مـــناطق ممـــاثلة فــي الدمـــاغ؛ كمرض باركنسون، والصرع، ومتلازمة توريت. 

متلازمة بانداس

 وهي اضطرابات المـــناعة الذاتية العصبية للأطفال المرتبطة بالعدوى بالمكورات العقدية، إذ تؤثر علــى الأطفال الــذين أصيبوا بعــدوى بكتيرية؛ كالتهاب الحلق، أو الحمى القكودية، وقد يعاني المصابون بتلك المتلازمة مـــن الوسواس القهري.

 الإصابة بصدمة فــي الطفولة

 أظهرت بعض الدراسات وجود علاقة بين تعرض الشخص خــلال مرحلة الطفولة للصدمـــات الناتجة عن سوء المعاملة، أو الإهمـــال، وبين إصابتهم بالوسواس القهري.

 

علاج الوسواس القهري

 فــي الحقيقة يقوم علاج حالات الإصابة بالوسواس القهريّ علــى إعطاء بعض الأدوية أو العلاج النفسيّ (بالإنجليزية: Psychotherapy) أو كـــليهمـــا، وذلك بالاعتمـــاد علــى صحة المصاب العامة وحالته، ويجدر بالذكر أنهّ الطبيب المختص علــىه أنه يأخذ بعين الاعتبار المشاكـــل والاضطرابات الصحية التــي يُعاني مـــنها المصاب بالوسواس القهريّ، فكثير مـــنهم يُعاني إلــى جانب هذا الاضطراب مـــن الاكتئاب أو القلق أو غير ذلك.[٥] وتجدر الإشارة إلــى أنهّه بالرغم مـــن أنهّ أغلب المصابين يُببدون استجابة للعلاج الالمستخدمين، إلا أنهّ البعض لا يُبدي ذلك، وتظل لديه الأعراض، وفــيمـــا يلي بيان لبعض العلاجات الممكنة:

 الاختيارات الدوائية

 وتحدثثل بشكـــلٍ أساسيّ بمثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية (بالإنجليزية: Selective serotonin reuptake inhibitors) واختصاراً (SSRI)، ومـــن الجدير بالذكر أنهّ هذه الأدوية قد تحتاج مـــن 8 إلــى 12 أسبوعاً حتى تُلاحظ نتيجةها، وكذلك قد يتطلب الأمر فــي أغلب الأحيان صرف جرعات مـــن هذه المثبطات أعلــى مـــن جرعاتها الالمستخدمينة فــي حال المعاناة مـــن الاضطرابات الأخرى مثل؛ الاكتئاب.

 العلاجات النفسية

 ومـــن الأمثلة علــىها العلاج السُّلوكي المعرفــي (بالإنجليزية: Cognitive behavioral remedy)، وقد وجد بعض الباحثين أنهّ الية دوراً فعالاً يمـــاثل العلاجات الدوائية، وكمـــا هـــو الحال مع معظم الاضطرابات الخاص، العودةةً مـــا يحدث العلاج شخصيًا، وقد يبدأ بالأدوية أو العلاج النفسي، كمـــا قد يلجأ إلــى مزيج مـــن العلاجين.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى