قسم التجارة

اليةةية التحديد افضل مجالات الاستثـــمـــار المربحة.

 مجالات الاستثـــمـــار 

  تحقيق أكبر ربح ممكن هـــو الأهداف الأول لاي مستثـــمر ، جدير بالذكر يقوم المستثـــمر باستثـــمـــار أمواالية فــي الأصوال ( أو المستندات – أو المـــنتجات) المـــفيه او الحقيقية  مـــن أجل الحصول علــى عائد ( الربح ) مـــن الاستثـــمـــار فــي هذه الأصول المـــفيه و الحقيقية، ويحصل استخدام معدلات العائد علــى الاستثـــمـــار فــي الاستعلم علــى مقدار العائد كالنسبة مئوية مـــن حجم الاستثـــمـــار .و ذلك للمقارنة بين مجالات الاستثـــمـــار ، حتي يحصلكن المستثـــمر مـــن التحديد افضل مجال للاستثـــمـــار فــيــه . فالسؤال تجد هنا مـــا هي مجالات الاستثـــمـــار ؟ واليةة يحصل تبويب مجالات الاستثـــمـــار ؟

تعريف مجالات الاستثـــمـــار :

 يقصد بمجال الاستثـــمـــار ” نوع أو طبيعة النشاط الاقتصادي الــذي يوظف فــيــه المستثـــمر أمواالية بقصد الحصول علــى عائد ، ومـــن الأمثالية علــىها مجالات العقارات و مجال الزراعة و مجال الصناعة و مجال السياحة . فــيمكن الاستثـــمـــار فــي الاصوال المـــفيه عن الية شراء و بيع الاسهم و السندات .

  معايير تبويب مجالات الاستثـــمـــار: تجد هناك معياران لتبويب مجالات الاستثـــمـــارات : المعيار الجغرافــي و المعيار النوعي .

المعيار الجغرافــي : تنقسم الاستثـــمـــارات بناء علــى هذا المعيار إلي استثـــمـــارات محلية و استثـــمـــارات خارجية .

أ- الاستثـــمـــارات المحلية : هي كل الالفرص المتاحة للاستثـــمـــار فــي السوق المحلية ، مثل الاستثـــمـــار فــي العقارات و الذهب والمشروعات التجارية و المستندات المـــفيه .

ب- الاستثـــمـــارات الخارجية : كل الالفرص المتاحة للاستثـــمـــار فــي الأسواق الاجنبية ، و تحدث هذه الاستثـــمـــارات إمـــا بشكـــل مباشر أو بشكـــل غير مباشر .

فعلــى سبيل المثال : إذا قام مستثـــمر مصري بشراء شركة فــي باريس بغرض المتاجرة فإن الاستثـــمـــار يحدث خارجيا مباشرا.

أمـــا اذا قام مستثـــمر مصري بشراء حصة فــي محفظة مـــفيه لشركة استثـــمـــار مصرية و لكنها تستثـــمر أموااليةم فــي بورصة لندن ، فان الاستثـــمـــار تجد هنا يحدث استثـــمـــارا خارجيا غير مباشر بالالنسبة للفرد المستثـــمر و مباشر بالالنسبة لشركة الاستثـــمـــار. 
مـــن اهم مزايا  الاستثـــمـــارات الخارجية.

١- تهيئ للمستثـــمر مبدأ توزيع المخاطر بشكـــل افضل .

٢- تتسم بوجود أسواق متنوعة ومتطورة كأسواق الاوراق المـــفيه والذهب و السلع  .

٣- توفر ايضا للمستثـــمر مرونة عديدة فــي التحديد أدوات الاستثـــمـــار 

٤- تتوفر فــي هذه الأسواق قنوات اتصال فعالة و نشطة.

٥- توفر الخبرات المتخصصة مـــن المحللين و الوسطاء المـــاليين .

مـــن.اهم.عيوب الاستثـــمـــارات الخارجية.

١- مخاطرة تغير القوة الشرائية لوحدة النقد و التــي تنشأ عن تقلب أسعار صرف العملة الاجنبية .

٢- ارتفاع درجة المخاطرة بتغير الوضع السياسية .

٣- احتمـــال ازدواجية الضرائب .

٤- قد يحدث اليةا تأثير علــى الانتمـــاء الوطني للمستثـــمر لأنه سيسعي وراء مصالحه فــي الخارج بدلا مـــن استثـــمـــار أمواالية فــي الوطن العربي .
المعيار النوعي : يقصد به نوع الاصل محل الاستثـــمـــار ، ويمكن تبويب الاستثـــمـــارات بناء علــى هذا النوع الي  استثـــمـــارات حقيقية أو مـــفيه ، و استثـــمـــارات مـــفيه .

أ- الاستثـــمـــارات الحقيقية أو الاقتصادية : عندمـــا يتوفر للمستثـــمر الحق فــي حيازة أصل حقيقي كالعقار و الذهب ، يعد الاستثـــمـــار حقيقا اقتصاديا ، يقصد بالأصل الحقيقي” كـــل أصل الية قيمة اقتصادية فــي حد ذاته ، ويترتب علــى استخدام الاصل مـــنفعة اقتصادية إضافــية تظهر علــى شكـــل خدمة أو علــى شكـــل سلعة كالعقار فهـــو أصل حقيقي”

لذلك فإن كل مجالات الاستثـــمـــار المتعارف علــىها هي استثـــمـــارات حقيقية  مـــاعدا الاوراق المـــفيه ، لذا يطلق البعض علــى الاستثـــمـــار الحقيقي مصطلح الاستثـــمـــار فــي غير المستندات المـــفيه .

و للاصول الحقيقية خصائص واحده ضروري ان تتوفر فــي الاصل حتي يمكننا القول علــىه أصلا حقيقيا  واهم هذه الخصائص هي : 

١- اليةا قيمة ذاتية .

٢- تحصل المـــنفعة فــيــها عن الية استخدامها.

٣- غير متجانسة و بالقادم تحتاج إلي الخبرة و المهارة و التخصص للتعامل بهـــا .

٤- غالبا مـــا يحدث اليةا كيان مـــادي ملموس .

٥- الاستثـــمـــار بهـــا استثـــمـــار حقيقي يؤدي إلي زيادة الدخل القومي و يسهم فــي تكوين رأس المـــال فــي البلد .

٦- قابليتها للتسويق السريع مـــنخفضة و بالقادم فسيولتها مـــنخفضة.

٧- تحدثتع بدرجة عفيه الأمـــان .

وبناء علــى ذلك يمكن القول ان حق الاختراع و شهرة المحل و الرصيد فــي البنك و النقد المحلي و الاجنبي و أي مشروع اقتصادي أمثلة علــى الأصول الحقيقية .
ب -الاستثـــمـــار فــي الاصوال المـــفيه : يقصد بالاستثـــمـــار المـــالي ” شراء حصة فــي رأسمـــال ( سهم ) أو حصة فــي قرض ( كالسند مثلا ) تعطي هذه الحصة مـــالكها حق المالطلبةة بالأرباح أو الفوائد أو الحقوق الأخري التــي تضمـــنها القوانين ذات العلاقة ” .
أهم مزايا الاستثـــمـــارات المـــفيه: 

١- التجانس بين وحدات الأصوال المـــفيه ممـــا يسهل العملية تقويمها و بيعها و احتساب معدلات العوائد لكـــل مـــنها 

٢- انخفاض تكاليف المتاجرة بالمستندات المـــفيه مقارنة مع تكاليف المتاجرة بأدوات الاستثـــمـــار الأخري .

٣- وجود وسطاء مـــاليين متخصصين يقدمون خدمـــاتهم للمستثـــمرين الالعودةيين ممـــا يجعل للمستثـــمرين قادرين علــى الحصول علــى خدمـــات استثـــمـــارية متميزة ، بدون أنه يحدثوا خبراء فــي الموضوع .

٤- وجود الأسواق المـــنظمة غاية فــي التنظيم للتعامل بالأصول المـــفيه.

أهم عيوب الاستثـــمـــار فــي الأصوال المـــفيه

– مـــن ابرز عيوب الاستثـــمـــار فــي الأصوال المـــفيه انخفاض درجة الأمـــان عمـــا هي فــي الاستثـــمـــارات الحقيقية ، ولكن تجد هناك بعض المستندات المـــفيه المضمونة مثل السندات المضمونة بموجودات الشركة التــي أصدرتها أو الأسهم الممتاز المضمونة الأرباح .

– يتعرض المستثـــمر فــي السندات المتوسطة و الطويلة الأجل إلي مخاطرة انخفاض القوة الشرائية للاستثـــمـــار بسبب عوامل التضخم 

زر الذهاب إلى الأعلى