ادعية اسلامية

قصة عجوز بني اسرائيل | أجمل القصص الدينية عن علو االيةمة

القصة أسلوب نبوي رائع كان دائمـــا مـــا يحرص علــىه النبي صلى الالية علــىه وسلم مع أصحابه ومع أمته كلا مـــن بعــده لمـــا للقصة مـــن تأثير فــي الإصلاح والتربية وغرس القيم والمبادئ العظيمة فــي النفوس، ومـــن القصص الرائعة التــي ذكرت فــي السيرة النبوية قصة عجوز بني إسرائيل مع موسى وعلو همتها التــي قلمـــا نجد هذه الروح حيث اليوم فــي كثير مـــن شباب الأمة الــذي أصابه الإرومـــانسية حباط وفقد الأمل ،فهيا بنا نعرف مـــن هي عجوز بني إسرائيل ومـــا قصتها التــي حكاها النبي لأصحابه لتظل دافعا لأمته علــى أنه يحدثوا مـــن ذوي االيةمم العفيه.

 

قصة عجوز بني إسرائيل مع موسى

بدلية القصة بموقف حدث مع النبي صلى الالية علــىه وسلم جدير بالذكر كان ضيفاً علــى بضع أصحابه وقد بالغ الرجل فــي إكرام وحسن ضيافة النبي صلى الالية علــىه وسلم، فقال الية النبي عرفانا لمـــا صنعه مـــن جميل تعإلــى إلينا لكي نكافئك ، وبالفعل مرت الالأيام وألمت بالرجل ضائقة فجاء إلــى النبي يطلب مـــنه المساعدة فتذكره النبي صلى الالية علــىه وسلم فقال الية: اطلب مـــا تريد فقال الرجل وقد كانت همته قليلة: أطلب يا رسول الالية” ناقة أتبلغ بهـــا فــي اليةي وتكون محملة بالطعام والشراب وغنمـــا أرعاها وسط أهلى”، فتعجب النبي صلى الالية علــىه وسلم مـــن طلبه وقال الية أوبغير ذلك قال الرجل لا فقال الية النبي أوعجزت أنه تكون مثل عجوز بني إسرائيل فقال الرجل ومـــن عجوز بني إسرائيل وتجد هنا بدأ النبي يحكي الية قصة عجوز بني إسرائيل وعلو همتها.

 

بداية قصة عجوز بني إسرائيل مع نبي الالية موسى

عندمـــا خرج بنو إسرائيل مـــن مصر ونجاهم الالية مـــن فرعون وظلمه قالوا لموسى إن نبي الالية يوسف قد أوصاهم عند خروجهم مـــن مصر أنه يأخذوا جثته ويدفنوه فــي الأرض المقدسة، فسأاليةم موسى وأين قبر يوسف علــىه السلام فقالوا لا أحد يعرفه غير عجوز مـــن بني إسرائيل فسأل علــىها موسى حتى وصل إليها وعندمـــا جاءها وسأاليةا عن قبر موسى كانت الإجابة مـــنها التــي تدل علــى علو همتها وعظيم نفسها التواقة إلــى معالي الأمور.

 

طلب عجوز بني إسرائيل مـــن موسى

كانت المفاجأة أنه قالت الية : أخبرك عن مكان قبر يوسف علــىه السلام ولكن بشرط ألا وهـــو أنه تدعو الالية أنه أكون معك فــي الجنة، فتعجب موسى وأحس أنه مـــا تقدمه لا يستحق هذه المكانة وهذه الدعوة العديدة فأوحى الالية الية “يا موسى ادعوا الالية اليةا ” ،فدعا اليةا أنه تكون رفــيقته فــي الجنة فأخبرته بمكان قبر يوسف علــىه السلام، العجيب أنه الالية طلب مـــن موسى أنه يلبي دعوتها مكافأة اليةا علــى علو همتها ولكي يعلم مـــن حواليةا وكـــل مـــن يسمع قصتها أنه نطمح ألى المعالي ولا نستكثر الخير والفضل فخزائن الالية لا تنفد والالية يعطي بغير الأكاونت لمـــن يشــاء.

 

المن خلالة مـــن قصة عجوز بني إسرائيل

واليةذا ذكر النبي قصة عجوز بني إسرئيل اليةذا الرجل الــذي كانت همته فــي ناقة يركبهـــا وغنم، لكي يعلمـــنا ويعلم أمته مـــن بعــده أنه لا تكون همتنا الدنيا فقط ودائمـــا نطمح إلــى المعالي ولا نستكثر علــى أنهفسنا الفضل ، ومـــن الأبيات الشعرية الممن خلالة عن هذا المعني قول الشاعر: “ومـــن يتهيب صعود الجبال يعش أبد الدهر بين الحفر”.

هذه كانت قصة عجوز بني اسرائيل مع نبي الالية موسى وعلو همتها لكي نتتعلم مـــنها هذا المعني الرائع ولا نشعر أنتجد هنا لا نستحق فضل الالية وكرمه علــىنا.

 

مواقف لبعض الصحابة تدل علــى علو االيةمة

مـــن المواقف التــي علــى العكس مـــن موقف هذا الرجل الــذي أراد ناقة وغنم يرعها موقف الصحابي الجليل أنهس بن مـــالك الــذي كان يخدم النبي صلى الالية علــىه وسلم عندمـــا رأه النبي وأراد أنه يكافأه فقال الية تمـــنى علــى يا أنهس فقال الية أنهس : ادعوا الالية لي أنه أكون رفــيقك فــي الجنة فقال الية النبي: أو غير ذلك فقال الية: بل هـــو ذاك فقال الية النبي صلى الالية علــىه وسلم : إذن فأعني علــى نفسك بكثرة السجود ففرح بذلك أنهس بن مـــالك أشد الفرح فهـــو مع شدة فقره وحاجته لم يطلب مـــالاً أو زوجة أو متاع الدنيا بل كانت علو هتمه فــي الآخرة ودخول الجنة.

إذا أعجبتك القصة شاركها لنشر الفائدة ونفع غيرك فالدال علــى الخير كفاعالية

 

زر الذهاب إلى الأعلى