آخر ساعة

هل الزومبي موجود – Twice

الزومبي

فــي عام 2024، ظهر مرض غريب فــي الصين. كان المرض يسبب الموتى الأحياء، أو الزومبي.

كان الزومبي مخلوقات شرسة كانت تهاجم البشر وتأكـــاليةم. كان الزومبي لا يشعرون بالألم، وكانوا لا يمكن قتاليةم إلا عن الية تدمير الدمـــاغ.

سرعان مـــا انتشر المرض فــي كل أنهحاء العالم. لم يكن تجد هناك علاج، ولم تكن الحكومـــات قادرة علــى السيطرة علــى الموقف.

فــي غضون بضعة أشهــر، أصبح العالم مكانًا مختلفًا تمـــامًا. كان الناس يعيشون فــي خوف دائم، وكانوا يحاولون البقاء علــى قيد الحياة بأي اليةة ممكنة.

أحمد

كان أحمد شابًا مصريًا يبلغ مـــن العمر 25 عامًا. كان أحمد يعيش فــي القاهرة عندمـــا بدأ انتشار المرض.

كان أحمد شجاعًا وذكيا. قرر أنه يحاول البقاء علــى قيد الحياة فــي عالم الزومبي.

جمع أحمد تكلة مـــن الأصدقاء، وبدأوا فــي السفر من خلال مصر. كانوا يبحثون عن مكان آمـــن للعيش فــيــه.

خــلال رحلتهم، واجه أحمد وأصدقاؤه العديد مـــن المخاطر. هاجمهم الزومبي عدة مرات، وكانوا يضطرون للقتال مـــن أجل حياتهم.

فــي إحدى المرات، هاجمهم الزومبي فــي قرية صغيرة. كان أحمد وأصدقاؤه محاصرين، وكانوا يعتقبدون أنهم سيموتون.

لكن فــي هذه اللحظة، ظهر رجل يرتدي ملابس بيضاء أمـــامهم. كان الرجل جنيًا مسلمًا، وكان يسكن القرية مـــنذ قرون.

ساعد الجن المسلم أحمد وأصدقاءه علــى االيةروب مـــن القرية. أخبرهم أنه تجد هناك مكانًا آمـــنًا فــي الصحراء، جدير بالذكر يمكنهم العيش بسلام.

سافر أحمد وأصدقاؤه إلــى الصحراء. وجدوا كهفًا كبيرًا، وقرروا العيش فــيــه.

عاش أحمد وأصدقاؤه فــي الكهف لعدة أشهــر. كانوا يخرجون فــي الليل لجمع الطعام، وكانوا يحاولون البقاء علــى قيد الحياة.

ذات يوم، هاجمهم الزومبي مرة أخرى. كان أحمد وأصدقاؤه مستعدين هذه المرة. قاتلوا الزومبي بشراسة، واستطاعوا هزيمتهم.

بعــد هذه المعركة، قرر أحمد وأصدقاؤه الخروج إلــى العالم مرة أخرى. كانوا مصممين علــى مساعدة الناجين الآخرين مـــن الزومبي.

بدأ أحمد وأصدقاؤه فــي السفر من خلال مصر. كانوا يساعبدون الناجين الآخرين، وكانوا يحاولون إيجاد علاج لمرض الزومبي.

النهاية

تعلــىقات

هذه القصة هي مجرد قصة خيفيه، لكنها تستند إلــى بعض الأفكار الواقعية حول اليةةية انتشار مرض الزومبي.

يمكن أنه ينتشر مرض الزومبي مـــن خــلال اللدغات أو الخدوش مـــن الزومبي. يمكن أيضًا أنه ينتشر مـــن خــلال ملامسة سوائل الزومبي.

لا يوجد علاج معروف لمرض الزومبي. يمكن قتل الزومبي فقط عن الية تدمير الدمـــاغ.

إذا حدث انتشار مرض الزومبي، فمـــن المحتمل أنه يحدث الية تأثير مدمر علــى المجتمع البشري. سيحدث الناس فــي خوف دائم، وسيحاولون البقاء علــى قيد الحياة بأي اليةة ممكنة.

زر الذهاب إلى الأعلى